الرياضة هي الحل لهزيمة الكورونا هذا ما جاء عليه لسان العديد من الأطباء المتخصصين
الرياضة هي الحل لهزيمة الكورونا هذا ما جاء عليه لسان العديد من الأطباء المتخصصين

الرياضة هي الحل لهزيمة الكورونا هذا ما جاء عليه لسان العديد من الأطباء المتخصصين في علاج الأمراض الوبائية، وحرصت العديد من المنظمات والجهات التي تتبع الإدارة المركزية داخل البرلمان المصري على تشجيع الأشخاص على الذهاب إلى وزارة الشباب والرياضة، من أجل الدخول على مجمل المبادرات الشبابية التي تقوم الوزارة بطرحها، وكانت مجمل هذه المبادرات في الشيخ زويد بالتحديد في محافظة شمال سيناء، وإليك أهم هذه المبادرات.

ما هو فيروس كورونا

هو من الفيروسات المستجدة التي ظهرت في نهاية عام 2019 وكان السبب وراء ظهور مثل هذا الفيروس التاجي، عادات الإنسان الغير رشيدة في مقاطعة ووهان بالصين، وبالتأكيد بسبب التعاملات الاقتصادية التي توجد بين الصين وباقي الدول انتشر هذا الفيروس بشكل كبير على مستوى العالم، بل وتفشي بطريقة سريعة جدًا حتى أنه مازال يوجد على سطح الأرض حتى الآن، بل أنه ظهر بكثير من الأطوار، لأنه يحاول على التشكل لكي يتكيف مع العوامل الطبيعية والبيئة التي تحدث حوله.

لذلك راح العديد من الأشخاص وقالوا أن الرياضة هي الحل لهزيمة الكورونا هذا ما جاء عليه لسان العديد من الأطباء المتخصصين بالتأكيد في هذا المجال، لذلك تحرص الوزارات داخل الدول بالقيام على التلاحم سويًا من أجل إنشاء الكثير من المبادرات المفيدة التي تجعل الشعب المصري أكثر تعرضًا لانتشار مثل هذا الفيروس القاتل.

الرياضة هي الحل لهزيمة الكورونا

  • قامت وزارة الشباب والرياضة بالعمل على خلق برنامج رياضي، وهذا بالتأكيد يحدث تحت إشراف الكثير من المنظمات الحكومية، التي تعمل على إعدادات الكثير من القيادات الشبابية من أجل التعاون مع المنظمات العالمية للمحافظة على حياة الإنسان مثل اليونيسيف.
  • حيث قال القائم على هذا البرنامج أن جميع البرامج التي وضعت كانت موجهة لمجموعات عديدة من الشباب، وحرص الكثيرون على القيام بالتقدم إلى هذه المبادرة من أجل البدء في توعية الأفراد على ممارسة الرياضة.

أهمية الرياضة للوقاية من الإصابة بكورونا

يجب أن نقول أن أهمية الرياضة كبيرة جدًا لأنها في المجمل تعمل على تجديد خلايا الجهاز المناعي، وبالتالي يجعل الجهاز قادر على مواجهة كافة أنواع الفيروسات والبكتريا التي تدخل إلى جسم الإنسان وتستهدف بالتحديد الجهاز التنفسي حتى تصيبه بالأمراض.

لذلك قام الكثير من الأطباء المتخصصين في العلاج الطبيعي بالقول أن الرياضة من أفضل البروتوكولات العلاجية التي يجب أن يتبعها المصابين والغير مصابين بكورونا، وهذا رأيناه على لاعبين الكرة الذين أصيب بالكورونا لكن لم يتأذوا بصورة كبيرة مثل الأشخاص الذين لم يمارسوا الرياضة في حياتهم.

أهم الرياضات التي يجب أن نمارسها

يمكنك أن تقوم بالعديد من الرياضيات الخفيفة وتجنب أي رياضة بها مجهود عضلي، لأنك في الأساس تتعرض لإجهاد كبير وهذا ناتج عن أعراض الإصابة بالفيروس لكن يجب أن تقوم بالتالي:

  • قم برياضة المشي ساعة في كل يوم، و الهرولة لمدة نصف ساعة تقريبًا أو على حسب التنفس.
  • الالتزام بالعادات الصحية السليمة التي تمشي بشكل متوازي مع الرياضة.
  • الحركات الرياضية البسيطة.
  • التنفس شهيق وزفير بطريقة الرياضة التأملية.

لكن لا يجب عليك أن تجهد الرئة كثيرًا، لأنك بحاجة أن تقوم بتوازن نسبة الأكسجين داخل دم الإنسان، حتى لا تتعرض للعديد من الأمراض الأخرى التي لا نريدها في هذه الفترة من حياتك بك تأكيد، لذلك التزم بالرياضة اليومية وكن على استعداد أن جسمك لن يتعرض للإصابة بأي مرض.